استشاري الكلى والمسالك البولية في مستشفى فقيه الجامعي يعالج رجلاً مسناً من مرض البروستاتا المزمن باستخدام تقنية جديدة ذات تدخل جراحي طفيف​

استشاري الكلى والمسالك البولية في مستشفى فقيه الجامعي يعالج رجلاً مسناً من مرض البروستاتا المزمن باستخدام تقنية جديدة ذات تدخل جراحي طفيف​

أُحيلت حالة الدكتور إريك جورج دون آرثر البالغ من العمر 82 عاماً إلى مستشفى فقيه الجامعي من غانا لعلاج مشاكلالبروستاتا التي يعاني منها.

يعاني المريض من ضعف تدفق البول مما يسبب له صعوبة في التبول والشعور بالتهاب كما يتطلب ذلك منه الاستيقاظ عدة مرات للتبول مما يسبب له اضطرابات في النوم. وبعد إجراء الفحوصات الازمة، تبين أن المريض يعاني من تضخم في البروستاتا وهو المتسبب في عدم إفراغ المثانة بشكل كامل والذي يؤدي بدوره إلى ضعف تدفق البول بشكل كبير. يصيب تضخم البروستاتا الحميد حوالي 50% من الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 51 إلى 60 عاماً وأكثر من 90% من الرجال التي تزيد أعمارهم عن 80 عاماً.

لا يُعد تضخم البروستاتا الحميد مرضاً نادراً أو حالة صحية غير شائعة.  وعلى عكس ذلك، فهي وضع صحي معروف يعاني منه الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 40-50 عاماً، لذا ينظر إليه معظم الرجال على أنه التطور الطبيعي للتقدم في العمر.  ويحتاج هذا الأسلوب في التفكير إلى تغيير ويجب توعية المرضى بأنه يمكن علاج هذه الحالة الصحية.

تحدثنا مع المريض بشأن جميع الخيارات العلاجية المختلفة المتاحة لعلاج تضخم البروستاتا لدى مستشفى فقيه الجامعي.  وتَضَمّن ذلك إجراء شد المثانة وإجراء بخار الماء لعلاج تضخم البروستاتا. أوضح الطبيب له أن إجراء شد المثانة سيكون هو الحل العلاجي الأمثل لحالته الصحية.  ساعد الدكتور حسام القضاة، استشاري جراحة المسالك البولية، السيد دون على العلاج والتغلب على مرض البروستاتا الذي أزعجه لفترة طويلة.  أجرى الدكتور حسام القضاة الجراحة للمريض باستخدام أحدث التقنيات ذات التدخل الجراحي الطفيف (إجراء شد المثانة، باستخدام UROLIFT) لعلاج تضخم البروستاتا الحميد.

توفر هذه التكنولوجيا الفريدة التي يمكن إجراؤها في 15 دقيقة تعافياً سريعاً مع شعور أقل بالألم. قبل إجراء الجراحة، خضع دون إلى فحوصات تتعلق بالتخدير وصحة القلب حفاظاً على سلامته. أُجريت الجراحة تحت تأثير المخدر وتحمله المريض بشكل جيد للغاية.

أتى السيد دون من غانا لتلقي العلاج المناسب لحالته الصحية. شعر بسعادة عارمة بعد تلقي العلاج المناسب حيث لاحظ تحسناً فورياً فيما يتعلق بأعراض تفريغ المثانة. سيحتاج السيد دون إلى متابعة حالته الصحية بشكل منتظم. ومع ذلك، كان يعاني من أعراض بسيطة نتيجة التدخل ما بعد الجراحة ولكنه بحالة جيدة الآن ويعيش حياة صحية.

بعد خضوعه للعملية الجراحية، استمتع السيد دون بزيارة بعض المعالم السياحية في دبي ثم عاد إلى وطنه ليجتمع مع عائلته مرة أخرى ويحتفل معهم.  

نجمع في مستشفى فقيه الجامعي بين الخبرة الطبية وأحدث التقنيات الحديثة التي نستفيد منها في تقديم أفضل رعاية طبية تناسب حالة المرضى لدينا بشكل خاص.

لا يمكن الوقاية من تضخم البروستاتا الحميد. فهو يصيب أكثر من 50% من الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاماً. سيمنع التشخيص المبكر للحالة حدوث مضاعفات ويؤدي إلى نتائج أفضل كما يحسن من جودة الحياة.

إذا شعرت بأعراض تدل على وجود تضخم في البروستاتا أو أعراض أخرى تؤثر سلباً على نمط حياتك مها كان عمرك، كن حريصاً على استشارة طبيب مختص لاختيار العلاج المناسب لك.